احكم الحكم

إن التطرف هو أن تختار مسكنا فكريا و عقائديا لتقيم فيه راضياً عن نفسك و لكنك لا تريد لغيرك أن يختار لنفسه ما يطيب له من فكر و عقيدة بل تلزمه إلزاما بالحديد أحيانا أن ينخرط معك تحت سقف فكري واحد
زكي نجيب محمود

حكمة جديدة
ميموتش حق وراه مطالب

انا افكر اذن انا حاموووووت
حفصة

عتبات البهجة

"الوقوف على عتبات البهجة دائما أفضل من البهجة نفسها... اجل، البهجة أمر سهل، لكن إذا طمعت فيها قتلتك و أهلكتك."
ابراهيم عبدالمجيد-عتبات البهجة

Tuesday, June 24, 2008

نظرية أو نبوءة أو نكبة، المهم كله بحرف البون

التالي ذكره هو من محض توصيل افكاري ببعضها و تنبؤاتي
سواء صحيح ام غير صحيح ميهمنيش
هو فقط ما اراه سوف يحدث بنسبة كبيرة و متوقعاه لما هو ات

و لهذه المقالة اسماء كثيرة جالت و صالت في بالي

فمرة ارى ان الاسم المناسب هو
نظرية النشوء و التطور الاسلامية

او

الغزو السعودي لسواحل البسفور

او ممكن برضو

الانتشار و التوغل ، احدث الطرق في هدم ثقافات الغير

اعتقد ان اغلب الناس اللي عايشة في العالم العربي بتابع مسلسلين تركيين واحد اسمه نور و التاني اسمه سنوات الضياع
اساميهم الحقيقية مش حتفرق فشئ لانهم في النهاية متدبلجين
و لان اغلبنا لا يفقه من التركية غير ايفندي و باشا و سيس و كان الله بالسر عليم
من فترة و في بداية عرض المسلسلات دي كنت قريت تعليق لشخص ما في مكان ما ان التراكوة اذكياء
هما حابين يجتذبوا استثمارات عربية و بالاخص سعودية لبلدهم و كمان عاوزين يكون لهم وضع مهم كبلد سياحي
على خارطة العالم
من حقهم طبعا
الراي ده كمان قال ان المسلسلين دول بالذات كانوا معمولين مع وضع اعتبارات معينة في الملبس و الحاجات اللي مسموح بيها و اللي مش مسموح بيها
(يبدو ان المسلسلات التركية العادية فاجرة و ماشية على حل شعرها)
احب انوه في النص على شئ مهم جدا
و هو ان المسلسلين دول متعرضوش في اي قناة تانية غير الام بي سي اللي هي قناة سعودية بتمويل سعودي لدعوة لوجهة النظر السعودية في السياسة و الدين لو لزم و الاهم و الاخطر في اسلوب الحياة
و لا استبعد ان دبلجة المسلسلين دول تمت بتمويل من الام بي سي نفسها
زي ما هو حاصل لأغلب المسلسلات الميهيكية
طبعا ممكن واحد يقلي و فيها ايه لما شركة سعودية اعلامية تنتج او تدبلج مسلسلين و تذيعهم في قنواتها؟؟ بيزنس يعني مافيهوش مشكلة. و انا اقول مؤكد كتيرمننا عارفين شكل نمط الاخ اللي بيساعد اخواته و يرجع بعدين يذلهم بفلوسه او يفرض عليهم شروطه
معلش انا قلبي اسود و تفكيري متشائم

ارجع للمسلسلين تاني
انا مكنتش متابعاهم بشكل محموم لكن لاحظت في المجمل انه مافيهومش بوس، او عري او رقص او حاجات غريبة على مجتمعنا ، بالعكس، سنوات الضياع بطئ بشكل مقزز و نور احداثه تتوالي زي كانه اخر مسلسل حينتجوه
يعني لو كانوا من الاول قالو لنا ان ده مسلسل عربي والله مكنتش اخدت بالي من اي فرق
هو بعينه و برزالته و سطحيته و مطه و تطويله
المهم عشان مخرجش من النقطة
انا تخيلت التالي
المسلسلين نجحوا فعلا في اثارة اهتمام الناس
و وصل قوة الاعجاب بالمسلسلين لدرجة ان الكثير دلوقتي متهايين انهم لازم يسافروا يصيفيوا في تركيا الصيف اللي جاي
و في خبر صغير كنت قراته من فترة اسبوعين تقريبا و للاسف محتفظتش بمصدره
لكنه كان بيقول ان نسبة الحجوازت في المملكة لسفريات الصيف ارتفعت لتركيا بشكل ملحوظ جدا
بينما قلت للبلاد عربية اخرى و من اهمها القاهرة و بيروت و دبي و تونس و المغرب
و حتى هنا في قطر لاحظت كمية من الاعلانات لوكلاء السفر لعروض مقدمة على تركيا
و هي كانت موجوده من قبل
لكن دلوقتي بيشار ليها بالبنان
و باسعار مخفضة اكتر
و بتزيين اعلامي واضح اكتر من الاول
كل ده بيزنس
حلو ماشي معنديش فيه مشكلة
طبعا هي غلطتنا اننا في مصر مش بنعمل حاجة تشد الناس لينا
و لو عملنا بتكون بس في الاعلان لكن على ارض الواقع نصها بيكون كذب و الربع بيكون حاصل بس بمشاكل
فاحنا اللي بوظنا سمعتنا بايدينا

دلوقتي اللي انا شايفاه ممكن يحصل هو التالي
واضح ان القطاع الخليجي و بالاخص السعودي متجه نحو تركيا
بناءا على ما سبق و شافوه من جمال المناظر الطبيعية
و جمال التركيات اللطيف
و حلاوة الرجالة التراكوة الغير مسبوق
و لا استبعد انتشار التواجد السعودي السياحي في الدولة
و الذي سوف يترتب عليه انتشار المتطلبات السعودية في هذا المجتمع المتفتح
و من امثله ذلك انتشار محلات لبيع الملابس الاسلامية
و المطاعم الاسلامية
و الخروجات الاسلامية
و السينما "النظيفة" و اماكن اللهو العائلية و يمنع منعا باتا دخول الشباب المفرداني او الكوبلز
و بعد فترة نلاقي مطاعم تقدم الاكل السعودي زي المندي و المظبي و الكبسة و الحبشتكانات دي كلها
و انا معنديش مشكلة مع الاكل السعودي او الخليجي بشكل عام
لكن ايه فايدة اني اسافر برة و ارجع اطلب اكل انا متعودة عليه؟؟
فين هنا الفايدة من السفر؟ و على العموم ده مش قصدي

الفكرة اني بديت اقلق على تركيا العلمانية
لانه جاييها مد متطرف وهابي قوي و عتيد
و لان تركيا الان في قمة و عز حربها ما بين اظهار شكلها كدولة علمانية او كدولة اسلامية
الحزب الاسلامي فيها بدت شوكته تقوى
بيكسبوا معركة
و بيخسروا التانية
لكن مع بداية الغزو اياه
لا اتوقع ان تصمد تركيا العلمانية الكثير اما تركيا الاسلامية القادمة برعاية التطرف الاسلامي متمثلا في الفكر الوهابي و محاطا بكل فلوس ابار البترول
فانا شايفة انه حيتكتبلها نجاح قوي اوي اذا تمت رعايتها بالشكل الغير مباشر ده
فحنبص نلاقي ان الحزب الاسلامي اياه
مرة على مرة بيقدم للمجلس التركي طلبات للسماح باقرار قوانين معينة احتراما للجالية المسلمة التركية او حتى السياحية
و مرة على مرة
قانون من هنا و قانون من هناك
حنلاقي ان تركيا بقت اسلاميه صرف
و وقتها يتحول الحكم لحكم اسلامي درجة اولى بشكل رسمي لا غبار على قانونيته
الاذكى بقى لو الحزب الاسلامي عمل حركة تحويل تركيا لاسلاميه بعد انضمامها للاتحاد الاوروبي و بكده حيحصل حاجتين
اولا
يمكن اوروبا وقتها تضطر انها تمشي تركيا من الاتحاد و طبعا دي حتكون اكبر جنازة للمسلمين عشان نشبع فيها لطم و نتهم اوروبا بكرهها للاسلام و المسلمين مع ان الغلطة غلطتنا لان تركيا اخلفت شرط للانضمام و هو عدم وجود هوية دينية من اي نوع للدولة

ثانيا
لو اضطرت اوروبا انها تسيب تركيا في الاتحاد فدي حتكون الشوكة المتنية في ضهرهم و حتنطلهم كل شوية بقانون يراعي المسلمين
او اعتراض على قانون تاني لا يراعي مشاعر المسلمين

بس احب انبه ان الفاتيكان مش منضم للاتحاد الاوروبي، اولا لانه اصلا مش دولة هو فقط كيان ديني لفئة دينية معينة و ثانيا لانه حتى لو كان دولة فمش حيستحب دخوله لمجمع دول لا دينية التشريع.

اخيرا لا استبعد اي شئ يحصل لتغيير المجتمع التركي المتفتح الحر و تحويله لمجتمع متوهبن متطرف لانه ده بالفعل حصل لمصر والدليل قالولوا و اللي مش شايف يقول عدس

تركيا.... فوقي من النوم يا حبيبتي

اللهم بلغت اللهم فاشهد

20 comments:

اجندا حمرا said...

العزيزه حفصه

انا الصراحه مابتفرجش علي المسلسلين دول بس سمعت كتير عنهم و اتحكالي عن مسلسل نور و الصراحه عاجباني الموسيقي بتاعته
:)

شوفي انا لاقيت نكته عن تركيا جايبين بنت لابسه حجاب و اتنين رجاله علي النحيتين واحد بيحاول يقلعها الحجاب و التاني بدقن و بيشدها نحيته و واحد من بعيد بيقولهم تقلعوه تلبسوه برضه مش حتنضموا للاتحاد الأوروبي و اعتقد النكته كفايه انها توصف حال تركيا
للاسف عندنا في مصر مش بيعرفوا يسوقوا نفسهم كويس زي ماقلتي الاعلانات في وادي و الواقع حاجه تانيه خالص و اي سائح بيعتبروه صيده و بيحاولوا يستنزفوا كل اللي معاه و ده بيدي سمعه وحشه للبلد و دلوقتي تلاحظي ان حتي السياح بقم بيفاصلوا و بقم انصح مننا اعتقد التجار المصريين هما اللي خالوهم كده لما كانوا بيحاولوا يستغفلوهم

و لو جينا اتكلمنا يقولولك ماهو لو احنا روحنا عندهم حيعملوا فينا كده
عذر اقبح من ذنب الصراحه

موضوعك رائع ياحفصه بحييكي عليه
تحياتي ليكي

® رأفتـــلوجيا الرأفتانى said...

اخرتها تمثليه تركيه يا حفصه؟؟؟
عليه العوض..انت عندك وقت فاضى اوى كده
هههههه
مقارنه التسويق فى مصر وتركيا او اى دوله تانيه مقارنه مش عادله لان مصر لسه لحد النهارده ما تعرفش الفن ده.. فى نيويورك آلاف الاتوبيسات عليها اعلانات لزياره تركيا ومفيش اعلان واحد عن مصر وفى امثله عديده عن الموضوع ده..
حتى الناس اللى مهتمين بالتسويق فى مصر مش تخصصهم..يعنى تلاقى لواء معاش ماسك شركه سياحه .. مدير ام امن سابق ماسق فندق
حاجات عجيبه العجب وده سبب من اسباب التخلف والفشل..ان التخصصات بتهرب تروح بلاد الفرنجه

ماعلينا من التسويق ما انت عارفه انى شايل على قلبى من موضوع التسويق ده لانه تخصصى..

بالنسبه للاتحاد الاوربى
فى رأى ان تركيا عمرها ما هتبقى وهابيه او دوله دينيه..
لان الشعب التركى شعب مزجانجى اوى..
والحكومه نفسها تموت وتدخل الاتحاد الاوربى..فمفيش قلق من الموضوع ده

المهم انت عامله ايه؟

HafSSa said...

عزيزتي اجندا
حقلك على حاجة
حتى لو تركيا مش حتنضم للاتحاد الاوروبي مش مشكلة
مش فارقة معايا كتير يعني
بس اللي حيفرق معايا هو بسط نفوذ دولة اخرى عليها بدعوة انهم كتار في البلد او ان لهم اسلوب معين في الحياة
و لازم نحترمه
طيب لما هما الاول يحترموا الجنسيات التانية عندهم نبقى ساعتها نحترمهم هما كمان
صح؟
بالنسبة للمقولة بتاعت احنا لو رحنا عند حد بره حيعمل فينا نفس الحكاية بخصوص تغلية الاسعار على الاجانب فدي غلط جدا
انا سافرت في كذا مكان
و بلاد عربية كمان
ابسط مثال
عمرهم هنا في قطر ما ادوا سعر معتمدين على جنسية الشخص سواء كان مقيم او اجنبي او من اهل البلد
كله سعر واحد
و مثال تاني الاردن
رحتها مرتين
و نفس الشئ
عمر ما حد اداني سعر مختلف عن لو اداه لحد اردني او من اهل لابلد
من اول سواق التاكسي او بياعين في السوق او المطاعم او سينما
كله سعر واحد

للاسف سمعتنا بقت في الحضيييييض

تحياتي ليكي و شكرا لمرورك العطر



رفاتاني الزعيم
ازيك يا باشا
اخبارك انت ايه؟؟
شوف يا سيدي انا والله ما متبعاه اوي
لاسباب كتيرة انا اصلا مش بحب اي مسلسلات الا نادر النادر
و ده نادر حدوثه
و عن التسويق فحدث و لا حرج
مش بس التسويق اللي مش بنفهم فيه
لا ده كله
بنفتي و بنوكل مسؤوليته لاي حد الا الشخص المختص
شفت النصايب
متقطعش بيا كده
خلينا على اتصال

تحياتي

The Alien said...

أنا مشفتش المسلسلين
بس أنا عارف إن تركيا بتسوق للسياحة بقوة والمسلسلات دي بتخدم الغرض دا

تركيا بلد عارفة مصلحتها فين وبتحاول توصلها
مصلحتها إنها تدخل الإتحاد اﻷوربي
ومتهيألي دا هيخليها تقاوم أي فكر وهابي هيبعدها عن هدفها .. زي ما بيحصل دلوقتي .. هما حسوا إن الحزب الإسلامي الحاكم هيجيبهم ورا فدلوقتي شكلهم هيبعدوهم.
حكومة غريبة .. سايبة كل مشاكل البلد وقضيتها اﻷساسية مع الإتحاد اﻷوربي وكل همها الحجاب والهباب

أنا مش متفائل باللي بيحصل لإن قوة البترودولار لما تدخل اللعبة هتغير كل حاجة .. ومش بعيد فعلا زي ما قلتي يحولوا تركيا لمستعمرة وهابية جديدة

تحياتي

Wandering Scarab said...

حفصة..

البوست دة بيناقش موضوع مهم جداً. محدش يعرف تركيا شكلها هيبقى ازاي بعد 5 سنين لكن في حاجات معينة مختلفة. يعني مثلاً احنا الشعب المصري حالته غير الشعب التركي. الشعب المصري مطحون والناس وصلت لمرحلة اليأس. الشعب لما يكون بالطريقة دي يبقى لما يدخل عليهم واحد معاه فلوس كتير و متريش و متبغدد و يقولهم يا جماعة الله و رسوله طبعاً هيمشوا وراه. لم الواحد بيكون يائس بيتجه للدين. حتى لو اطلعنا على الأديان في بدايتها كلها هتلاقي إن معظمها اللي إنضم للدين في الأول الناس المظلومة والفقراء والعبيد .. طب أنا حقلك.. ماهو في كمية خليجيين هنا في كندا.. مناطق معينة سطو عليها.. و بيحاولو بردو بفلوسهم يغيرو هنا لكن بيفشلوا.. ليه؟ لأن الشعب الاجنبي عينه مليانة، شبعان، مش محتاج. فهما بيحاولوا يرشوا عشان يمشوا حاجة مثلاً و مش بينفع.. لان الرجل اللي عايزين يرشوه رغم إن بياخد مبلغ أقل من الرشوة، انما عايش مرتاح هو و مراته و ولاده، و عشان مرتاح في حياته بيكون وطني و عنده ولاء لوطنه و للحكومة بتاعة البلد، بعكس الحاصل في مصر حالياً. أصل الاجانب حكومتهم مش مجوعاهم.

و بعدين في حاجة، بالنسبة لموضوع دخول تركيا في الاتحاد الأوروبي دة مهم جداً للدول الأوروبية. هما عايزين تركيا عشان يقدروا يقولوا إن بصو يا جماعة ممكن يكون في دولة إسلامية أهو بحكومة علمانية و ناجحة فالإسلام مفهوش حاجة غلط، عشان لو تركيا نجحت هما عايزين كل الدول العربية تكون كدة عشان كلنا نخلص من المشاكل.

أنا مع رأفتلوجيا تماماً. التخصصات بتهرب على برة و بتنجح برة عشان هنا في البلاد المتقدمة لما بيشوفو موهبة أو تخصص نادر بياخدوا و يعلموا و يوفروله كل احتياجاته عشان يكمل و ينفع المجتمع بعكس مصر. التخصص في مصر بيموت.

أنا أعتقد إن تركيا هتكون في خطر لو الشعب التركي أصبحت حالته زي شعب مصر. عشان أنا في رأيي إن مش حكومة مصر بس هي المسؤولة لكن شعب مصر ككل مسؤول. الشعب نفسه لا بيخاف على البلد ولا بيحافظ على البلد و القرش مالكه. و القلة اللي يا حرام بيحاولوا يعدلوا في البلد أو حتى يلفتوا نظر الناس للي بيحصل في البلد بيكتموا على أنفسهم أو بتكون محاولتهم زي الريشة في الريح.

Abominatrix

Aardvark EF-111B said...

اللهم اني لا اسألك رد القضاء و لكني اسألك البعد عن الأغبياء

أحمد كمال said...

عزيزتي حفصة

الحقيقة موضوع المسلسل و الترويج السياحي و الكلام ده كله كويس و أنا بصراحة مش مهتم قوي أو متابع الحركة الفنية . لكن لفت نظري كلامك بداية من خوفك على تركيا العلمانية ، و خلط الأوراق الخاصة بالوهابية و الحزب الديني و انتهاء بأوروبا و الفاتيكان .

أنا ماقدرش اقول إني متابع كل تطورات السياسة التركية ، لكن أحب أطمنك على العلمانية في تركيا لأن الجيش بيحميها ، و الحقيقة إن الأغلبية اللي بتؤيد الحزب الإسلامي كما تسميه هم الأولى بالخوف عليهم ، لأن القوانين العلمانية اللي بتمنع المرأة المسلمة مثلا من لبس الحجاب لا تعني خطر على العلمانية ، ولا إيه؟

أما عن الحزب الحاكم هناك و اللي وصل بانتخابات صحيحة و يملك تجربة ديمقراطية حانموت على نصها في أي بلد عربي ، هذا الحزب توجهه لا علاقة له بالوهابية إطلاقا ، بل بالعكس هو أقرب في فكره إلى الإخوان المسلمين ، و المعروف إن الإخوان و السلفيين بينهم اختلافات فكرية كبيرة (اختلافات فكرية و ليست عقائدية) ، و لهذا أتعجب من الخلط عندما يوصم أي توجه أو رمز إسلامي بالوهابية ، أو ربطها بالتطرف ، و لا أدري هل سبب ذلك هو الخلط الإعلامي المتعمد لتشويه الحقائق ، أم هو إسلاموفوبيا حقيقية ؟

في النهاية أحب أقول إن الفاتيكان كيان ديني لا يمكن مقارنته بالدولة الإسلامية ، لأن الدول الإسلامية على مر التاريخ كانت دول مدنية ، و لم يكن بها دولة مثيلة للفاتيكان عبارة عن كيان ديني فقط يحكم بإسم الله ، كتطور لكنيسة القرون الوسطى .

تحياتي

Aardvark EF-111B said...

أما عن الحزب الحاكم هناك و اللي وصل بانتخابات صحيحة و يملك تجربة ديمقراطية حانموت على نصها في أي بلد عربي ، هذا الحزب توجهه لا علاقة له بالوهابية إطلاقا ، بل بالعكس هو أقرب في فكره إلى الإخوان المسلمين ، و المعروف إن الإخوان و السلفيين بينهم اختلافات فكرية كبيرة (اختلافات فكرية و ليست عقائدية)

حكومة غريبة .. سايبة كل مشاكل البلد وقضيتها اﻷساسية مع الإتحاد اﻷوربي وكل همها الحجاب والهباب

اللهم اني لا اسألك رد القضاء و لكني اسألك البعد عن الأغبياء

sherif said...

الوضع فى تركيا مختلف عن مصر
تركيا عندها مبادىء علمانية عريقة وقديمة والجيش بيحميها
انما مصر الحكومة بتزايد على الاسلاميين فى تطرفهم....هى ميهمهاش التطرف ولا التخلف اهم حاجة ان الناس تبقى راضيةعنها عن طريق الهبل الدينى اللى بتدعوا لية زيها زى المتطرفين
وبعدين الوهابيين لية انتشروا فى مصر نشروا فكرهم...؟
ببساطة بسبب حاجتين...الفقر...والجهل..وافيش وعى حتى خريج الجامعة حمار مبيقراش اى كتاب..ماكينة حفظ بس
متخافيش على تركيا...الخوف على مصر
:)

The Innocent said...

بعد إصدار حكومة اردغان قرار السماح للمحجبات بدخول بعض الأماكن كالجامعات، راودني القلق على تركيا. للأسف الإسلاميين لا يرقى فكرهم للإنشغال بالهموم الحقيقية للوطن. بلد عايزة تنضم للإتحاد الاوروبي ودا مشروع قومي محتاج ينخرط فيه المجتمع بكل طاقته، وتبص تلاقي الحكومة مش واخده بالها غير من الحجاب والهباب وامور متخلفة. الحاجة اللي كانت مطمئنة شوية هي حكم المحكمة بإلغاء قرار الحكومة بتاع الحجاب، والتهديد بتجميد الحزب ووقف بعض شخصياته عن مزاولة اي نشاط سياسي. دا كان رد علماني جميل جدا. لكن مجرد محاولة الحكومة انها تصدر قرار زي السماح بالحجاب فدا تعدي على دستور البلد العلماني. لازم تركيا تاخد بالها. الموضوع لو تكرر وتم دعمه ممكن يخسروا كتير.
مشكلة تركيا ممكن تنبع من كون العلمانية جاتهم على طبق من فضة. كمال اتاتورك ظبط المسائل. لكن الشعب لم يدفع ثمن العلمانية والتنوير، علشان كده جبهتهم ضعيفة. فرصة تغلغل الدين في قوانينهم هتكون اسهل لو قارنّا بين تركيا وبين فرنسا مثلا. وهذا ليس لفضل شعب وإنما لأن فرنسا وغيرها من دول أوروبا قد دفعوا ثمن العلمانية والتنوير فيما عاشوه من ظلام العصور الوسطى وتسلط المؤسسة الدينية.

تحياتي

HafSSa said...

عزيزي احمد
صحيح مقدرش اجزم بشكل علمي دقيق ان الاغلبية مع الحزب الاسلامي لكن معتقدش ان اغلب التراكوة مع الحزب ده
و انا متاكده ان حضرتك تعرف المعنى الحقيقي للعلمانية لكن ارجع و اقول العلمانية ليست الكفر بالله ابدا او حتى الكفر بالاديان
هي بكل بساطة فصل الرموز الدينية عن الدولة و ان مصدر تشريع الدولة يكون لا ديني عشان يدي حرية لكل افراد الشعب مهما كانت خلفياتهم الدينية
لانه في الاخر الدين ده بين الله و عبده فقط
ده شئ
الشئ التاني
اذا قلنا ان الوهابية متطرفة بنسبة 150%
فالاخوان المسلمين متطرفين بنسبة 125%
معلش دي وجهة نظري
و لعلمك مبنية على وقائع معايشة مباشرة معاهم مش بفترض يعني
فلما مثلا المرشد العام يقولي طظ في مصر دي مصيبة
لما يكون خطة الحزب لو مسك الحكم انه يقصي كل امراءة و كل من هو قبطي دي كطارثة بجميع المقاييس
لما يكون امرهم هو الحجاب اللي نص علاماء الاسلام نفسهم مختلفين فيه من اول صلاحيته للزمن ده او لا
لغاية تعريف ما هي العورة اصلا
و بصراحة يا احمد غير كل ده و ده
يكفي شعار الحزب اللي يخض
بصراحة اكتر
مافيش اي شئ يقول ان الحزب ده انا اطمنله و اسمي مسلمة
فما بالك بالغير مسلم؟؟

الشئ الاخير
الفاتيكان كيان ديني ده صحيح لذلك مالهوش علاقة باي دولة مدنية في اوروبا
و لا هو مصدر تشريعهم و لا يحزنون
و خد بالك ده اللي بيخلي مسلمين كتار يعرفوا يعيشوا هناك احسن عيشة هناك في جو من الحريات ميحلموش بيه
ليه؟؟
عشان مافيش حد له دعوة بدين حد
و لان مينفعش حضرتك تقلي ان الدولة الاسلامية كانت دولة مدنية
مينفعش يا استاذ احمد
مدني عكس ديني و ديني عكس مدني
اذا اتوجد واحد فيهم كصفة للدولة اتنفى العنصر التاني خالص

الدولة بمجرد اعطاءها صفة دينية خلاص تبقى حكمت على الباقي بشئ من العنصرية شاؤوا ام ابوا
تخيل معايا لو امريكا مثلا قلبت دولة مصدر تشريعها الانجيل

طيب دي حتى اسرائيل اللي احنا مش طايقين سيرتها
مش دولة دينية
تخيل؟؟
يعني مصدر التشريع عندهم مش التوراة و لا بيعتمدوا الدين كمرجعية ليهم

الموضوع كبير اوي يا سيد احمد
حرية العقيدة لازم تكون مكفولة للشخص بينه و بين ربه و بس و مافيش اي دخل لطرف تالت فيها

ارجو ان ده يكون وضحلك وجهة نظري و جاوب على اسئلتك
اشكرك لمرورك الكريم
تحياتي للجميع

أحمد كمال said...

عزيزتي حفصة

نختلف في وجهات النظر في العديد من النقاط ، و لأن الموضوع كبير قوي زي ما قلتي ، و لأن بعض اختلافاتنا قد تكون لأسباب مبدئية ، أكتفي بشكرك على أسلوبك الهادئ في الخلاف و الاهتمام بعرض وجهة نظرك كاملة ، و هذه فضائل لا توجد عند الكثير من الناس ، قد يكتفي بعضهم باتهام الطرف الآخر ، فضلا عن التجريح .

تحياتي

ابو احمد said...

انتى العزيزه حفصه انتى بتقارنى مصر بتركيا احنا دلوقتى بنتقارن بموريتانيا بزيمبابوى الحمد لله احنا سابقين السودان والصومال وتشاد وافغانستان
الأستاذ احمد كمال بيفرق بين الأخوان والسلفيين انا مش شايف فيه فرق المنطلقات واحده والأهداف واحده يبقى فين الخلاف وينضم ليهم التكفير والهجره والجهاد الخلاف بينهم فى تفاصيل صغيره لكن المنطلقات واحده والأهداف واحده
تحياتى على البوست الجميل ده

abujoori said...

العزيزه حفصة،

للأسف أنني أشاهد المسلسين و خصوصاً سنوات الضياع لأن وقت عرضه يصادف عودتي من العمل و وجبة الغداء مع زوجتي.

عن نفسي أشاهد في المسلسلين خطورة لكن من وجهة نظر مخالفة تماماً لوجهة نظرك. صحيح أن المسلسلين لا يحويان عري كبير أو قبلات ساخنة، لكنها يتطرقان إلى موضوع الخيانة الزوجية بأريحية عجيبة و كأن الأمر شئ طبيعي يمكن لأي عائلة أن تمر به بل و أن تتعايش معه، و المهم فقط أن ينتصر الحب في النهاية، كما أحب أن أشير إلى طرح فكرة الحمل غير الشرعي كفكرة يمكن تسويغها تحت إطار الحب أيضاً. تأثير مثل هذه الأفكار على الأجيال الجديدة و التي سيصبح مهند و نور و رفيف أمثالهم العليا هو الخطر كما أراه.

سبق لي الحديث عن موضوع السياحة السعودية تحديداً لتركيا و أعيد ما قلته من قبل و هو أن أخي سبق له زيارة تركيا منذ أكثر من 10 سنوات مع زوجته، كما إن زوجتي زارت تركيا منذ أكثر من 15 عاماً صحبة عائلتها. بالأضافة الى حقيقة وجود عوائل سعودية تعود لأصول تركية معروفة و تحديداً في الحجاز و لي أحد الأصدقاء السعوديين من أصول تركية. لذا لا أعتقد أن هناك أي خطر على تركيا و علمانيتها العرجاء (حسب رأيي) من الأفواج السياحية الخليجية!.

تركيا كما قال العديد من المعلقين ليست مصر. فتركيا بها تيارات فكرية و مذاهب إسلامية شديدة العداء للوهابية، كما إنني لا أعتقد أن إنتقال الفكر الوهابي لمصر حصل على يد السياح السعوديين أبداً لأن أحتكاك الكثير من هؤلاء السياح محدود بشرائح معروفة في المجتمع المصري (و هو أمر مؤسف و يحول السفر إلى رحلة ترفيهية مشوهه بدل أن يكون السفر إضافة حقيقة و معرفة مثمرة)، بل كان الأنتقال كان على يد الكثير من المصريين الذين أقاموا في السعودية لسنوات طويلة و عادوا إلى مصر بفكر و منهج جديد على مصر.

أيضاً أعتقد أن الخلط بين فكر الحركات الأسلامية في مصر و الوهابية غير صحيح 100% على الرغم من التشابه في النتائج و الأصول الفكرية التي تعود إلى مدرسة إبن تيمية.

أعتذر عن الأخطاء الأملائية أعلاه و دمت بخير

Fantasia said...

يا حفصة وانتي زعلانة ليه؟
خليهم يحلوا عننا.. كفاية اللي جرالنا من تحت راسهم
مصائب قوم عند قوم فوائد
وبعدين ماتخافيش على تركيا.. هما مصرين على علمانية الدولة ودخول الاتحاد الأوروبي.. يعني مش من مصلحتهم أبدا انهم يستسلموا لزحف البترودولار عليهم

وقت ما الجاز يخلص هيبقى المتغطي بيهم عريان ملط, وهما عارفين كدا كويس، ولهذا السبب عينيهم على أوروبا والتحديث والاندماج في كيان اقتصادي قوي

يا ستي خلي الوهابية تحل من على نفسنا شوية.. دول كانوا عايزين يبنوا جسر من عندهم لمصر بالعافية! شوفتي تناحة ونطاعة وتلزيقة أكتر من كدة؟ راحوا حطوا حجر الأساس من عندهم من غير ما ياخدوا موافقة مصر أصلا!! فاكرين اننا شحاتين وماهنصدق يتدفقوا علينا أفواجا أفواجا بالبترودولارات بتاعتهم
حاجة يعني قمة في الجليطة وقلة الأدب

خليهم يبنوا الجسر بيتاعهم على تركيا بقى المرادي

david santos said...

I loved this post.
Happy weekend

HafSSa said...

بيشو
بالظبط اخر سطرين هما اللي انا عاملة حسابهم
قوةالبترودولار
شرفتني


مينو المتجولة
انا بس حختل فمعاكي ف ينقطة واحدو هي ان الاتحاد الاوروبي محتاج يدخل تركيا علشان يثبت انه اهو في دولة عملانية الحكم لكنها اسلامية الديانة
اعتقد و في رايي الشخصي وبناءا على قراءات متتابعة ان الاتحاد الاوروبي بيسعى بكل جهده لضمان عدم دخول تركيا ليه
لانهم خايفين في اي لحظة سيطرة الحزب الاسلامي سياسيا و فكريا على الاغلبية
اعتقد ذلك
و علىالهموم المثل بيقول
بكرةنقعد جنب الحيطة و نسمع الزيطة
:D



فارك
انت سرقت الدعاء بتاعي
بس ماشي


شريف
انا مش خايفة على تركيا من مبادا انها بلدي مثلا
انا خايفة من فكرة سيطرة مذهب معين على مكان حر اخر
يعني حسب ما اعرف قضية الحرية لا تتجزاء
فلو انا بحارب عشان الحرية ضد حاجة معينة يبقى لازم احابرها فكل اوكارها
مش بس ف يمكان واحد
و اخيرا
مصر احت خلاص
فالخوف مالهوش لازمة
المفروض يحل محله عمل و حركة


البرئ
اتفق معاك في الجزء الاول
الجزء التاني مختلفش فيه معاك لكن عرفت من يومين معلومة مرتبطة بحكاية ان تركيا جاتلها العلمانية بكل سهولة
يعني اتاتورك طبقها بقوة السلاح برضو للاسف
و كان له معارضين بس تمت نتصفيتهم و ده شئمش كويس
لاسباب كتيرة لا يتسع المكان لفردها
بس ابسطها انها بتسئ لاي حركة علمانية تانية و السمعة بتاعتالعملانية مش ناقصة يعني
فاهمني طبعا
نورتني


عزيزي احمد
مؤكد كلنا مختلفين عن بعض
لكن الكفرة هل انت احترمتني؟؟
طبعا
اذن لا املك لك اي شئ غير الاحترام و رفعة المقام
و للاسف فعلا في الزمان ده قلما نلاقي حد يرد من غير مكا يجرح او يتهم بقلة المعرفة او الايمان
يسعدني مرورك و كرر الزيارات لو سمحت

HafSSa said...

والدي العزيز ابو احمد
والله المقالة مكنتش مقارنة بقدر ما هي كانت توقع للمستقبل بناءا على ما حدث في الماضي
و تشرفني شهادتك ان البوست جميل



عزيزي ابو جوري
اولا كيف جوري نفسها؟؟
ان شاء الله تكون بخير

انيجي لموضوعنا يا سيدي العزيز
انا مش متابعة المسلس زي ما ذكرت في البوست نفسه
لذلك مش ملمة باحداثه
يعني حيالله اعرف مين نور من مهند
لكن حقولك على شئ
طبعا انا ضد التعميم
فبتالي اعرف و متاكده ان فيه عائلات سعودية محترمة زي حضرتك و هديل الله يرحمها و فؤاد و غيرهم
لكن في نفس الوقت منقدرش ننكر ان فيه كمية من المشاكل الاجتماعية و الجنسية اللي بتحصل هنا في الخليج عندنا تفوق في وقعها كمصايب الخيانة الزوجية
طبعا ده مش تبرير مني للخيانة الزوجية

HafSSa said...

استكمالا لتعليقي
اتفق معاك على كون تسويق الافكار دي خطر للجيل القادم لكن اعتقد برضو ان الحل بايدنا
من ناحية توجية اولادنا لقيممعينة متتاثرش سواء شافوا المسلسلات دي او مشافوهاش
او سواء سافروا لبره او فضلوا في بيئتهم العربية
اخر شئ بالنمسبة لموضوع انتشار الوهابية هو انها حصلت عن طريقين
ذهاب المصريين لسعودية و ايضا عن طريق بسط نفوذ اغلب السعوديين على حاجات كتيرة او بتحصل في مصر
اما عن كون الاحزاب السياسية في مصر مختلفة عن الحكة الوهابية
فده مضطرة اختلف فيه تماما لانهم كلهم اوجهة مختلفة لعلمة واحدة رديئةالقيمة للاسف الشديد
شرفتني بوجودك و ارجو دوام الصداقة

عزيزتي فانتازيا
انا مقلتش اني زعلانة ابدا
انا قلت هي توقعات ليا كنوع من التنبؤ لكنه مش زعل
اصلها مش بلدي
بس اللي احب انبه عليه هو ان ذهاب الفكر الوهابي لتركيا على سبيل المثال مش معناها انهم بكرا حيمشوا من مصر
هما بيخلقوا مستعمرات و معسكرات ليهم في كذا بؤرة في كذا مكان
فاحنا منفرحش اوي و ناخد الامور ببساطة انهم لو راحوا هناك فحيمشوا من هنا
دول عاملين استثمارات كتيرة اوي لا يمكن يتخلوا عنها بالسهولة دي
و اعني بالاستمثارات دي الفكري منها و الاجتماعي قبل المادي
بس حكاية الجسر دي كانت غريبة فعلا حبتين


mr. david santos, am glad u liked the post, have a nice weekend to u too.

تحياتي للجميع و اسفه لتاخري في الرد

Migo Mishmish said...

صباح الخير يا حفصه
انا بقالي فترة مطحونة في الشغل ومش عارفه ازور حد ولا حتى اكتب اي حاجة عالمدونة بتاعتي انا وميجو
وقرايت موضوعك ده الاسبوع اللي فات واول ما لاقيت فرصه علشان اعلق جيت اهو.
بصي يا ستي ربنا استجاب لك وحمى تركيا من زحف بتوع الجاز مش عارفه قرايت الخبر في ايلاف ولا المصري اليوم. بس بيقول ان واحدة سعوديه كانت بتتفرج عالمسلسل وبعدين ابدت امعتاضها من ان جوزها ما بيعاملهاش برقه وحنيه زي الواد الحلويه بتاع مسلسل نور ده قام جوزها الهمام مطلقها علشان تتعلم الادب وتعرف مقامها فين. وواحدة تانيه حصل لها نفس الحدوتة بس بتفاصيل مختلفه بس مش فاكرها قوي لانها خيبة قوية. المهم من الواضح ان المسلسل تاثيرة سيء على المجتمع عندهم فمش هايروحوا تركيا ولا حاجة وهيفضلوا يزحفوا عندنا زي الجراد لغايه لما يمحوا البقية الباقيه من البلد
الحمدلله جت سليمة
Love,
MishMish