احكم الحكم

إن التطرف هو أن تختار مسكنا فكريا و عقائديا لتقيم فيه راضياً عن نفسك و لكنك لا تريد لغيرك أن يختار لنفسه ما يطيب له من فكر و عقيدة بل تلزمه إلزاما بالحديد أحيانا أن ينخرط معك تحت سقف فكري واحد
زكي نجيب محمود

حكمة جديدة
ميموتش حق وراه مطالب

انا افكر اذن انا حاموووووت
حفصة

عتبات البهجة

"الوقوف على عتبات البهجة دائما أفضل من البهجة نفسها... اجل، البهجة أمر سهل، لكن إذا طمعت فيها قتلتك و أهلكتك."
ابراهيم عبدالمجيد-عتبات البهجة

Tuesday, January 13, 2009

Amina said- قالت امينة


امينة هي صديقتي الغزاوية
ولدت امينة في قطر و عاشت بها ما يقارب العشرون عاما
منذ عشرة سنوات قرر اهل امينة السفر و العودة لغزة و ذلك لاحساسهم باستقرار الوضع هناك و بداية نشوء حياة من جديد غير الشعور الوطني انه شيئا يمكن تسميته بوطن و ان كان مبني للمجهول

دخلت جامعة الازهر
توطنوا و استقروا
و كم كانت فرحتهم بذلك و فرحتنا نحن ايضا، الفلسطينيين البعيدين كل البعد عن الارض الاولى، او كما يطلق علينا عرب 48
بدت ما يسمى برجوع فكرة وطن فلسطين تلوح في الافق
نعم كانت توجد هناك اعتداءات
لكن يبقى الامر الواقع ان ثمة شيئ ما كان يحدث
وطن يولد
حياة تقام
رجوع لمشردين
والاهم
امل ينمو
هكذا كان الحال
حدثت استفزازات اسرائيلية باعداة اقتحام المسجد الاقصى في 2000
مؤكد هناك من ماتوا في المواجهات
لكن لم يقض ذلك مضجع الدولة الفلسطينية التي على وشك الولادة
كانت هناك مقاومة شريفة بقيادة الشيخ ياسين
لست مع الحل الاسلامي كحل لمشكلة فلسطين اذ انها مشكلة قومية و ليست دينية بتاتا
لكن اقول شريفة لانه و بمقارنة ما يفعله الحمساويون حاليا، اقول شريفة
فلم نسمع وقتها لا في الاخبار و لا في شهادات سكان غزة ان المقاومة سواء من حماس
او الكتائب او من فتح تهرب الى المناطق المدنية
و بذلك يتم ضرب الصالح بالطالح على راي المثل
ما هو الوضع الان
و ماذا كان الوضع تحت حكم حماس؟؟
كم مرة تحدثت هنا عن ما يحدث و بشهادات من يعيشون هنا؟؟
بل ان علا من غزة اقرت بما تفعله حماس

انا لا ابرر لاسرائيل حربها الرخيصة القذرة
لا ابرر اي فعل تتخذه اسرائيل ذريعة لها لضرب الابرياء من الناس
بل اني قد وصلت لمرحلة صراع رهيب
لست ضد صد العدوان
و لكن فلتكن حربا تحمي ابناء الشعب الفلسطيني من الموت لا ان تقدمهم قرابين تضحية على مذبح القضية الاسلامية و ليست الفلسطينية

تزوجت امينة و سافرت الى احدى الدول الخليجية لم نرى بعضنا البعض الا مرة واحدة فقط من بعد تركها قطر لكن هناك استمرارية تواصل بفضل الانترنت و الهواتف
منذ بداية احداث اخر مجزرة و لمدة عشرة ايام لم اتجرا ان ارفع سماعة التليفون لاحدث امينة و اسالها عن حال والديها مخافة ان يكون ردها تعيشي انتي
لكن ليلة امس استجمعت عقلي
و وطنت صوتي على سماع اي شئ و اتصلت بها
زوجها ابلغني انها مصابة بحالة انهيار عصبي شديدة و لكن ابويها بخير و مازالوا على قيد الحياة و لم يصابوا باي جروح حتى الان
تنفست الصعداء
لكن بقيت على قلقي و توتري

هاتفتني هي صباح اليوم
ما ان سمعتني حتى اجهشت ببكاء مرير
بكا ءالعاجز عن فعل اي شئ و هو يرى يده تتقطع و قلبه يتمزق
بكاء من لم يجد اي شئ يستند اليه الا فعل الدعاء والتمسك بالامل مهما بدى هزيلا و واهيا
"
تخيلي تسمعي امك و ابوكي بيقولوك بلسانهم احنا بنكلمك هالئيت عشان مش عارفين متى اخر مرة راح تسمعي صوتنا
"
" بيتشهدوا على حالهم مليون مرة في الساعة"
" اذا مامتوش بالرصاص و الصواريخ اللي حواليهم، راح يموتن بسكتة قلبية او كثرة الانفعال"
"
كل مرة بيحكولي هادي كانت اشرس ليلة فيها ضرب، بتطلع عليهم الليلة اللي بعدها اكتر شراسة"
لا عندهم مي و لا كهربا و لا اي شئ، حتى نوافذ البيوت كلهن متكسرين و مافي اي اشئ يحميهم، صاروا بيقعددوا على الارض عشان يقللوا فرص اصابتهم بشئ طاير في السما
"

"
حماس بتضرب من هون و بيجروا يتحاموا في عمارات الناس فتضرب اسرائيل عليهم هما و المدنيين و لا بيهمها
"
"
الناس اغلبها نزح من اطراف القطاع و بدى الكل يتكربس في غزة المدينة، يعني قنبلة واحدة بتموت اضعاف اللي ماتوا من اول الغارات كلها
"


كل ما ورد اعلاه اقتباسات حقيقية من كلامها هي، حاولت تهدئهتا فانفعلت انا الاخرى و اصبحنا مثل مجنونتين تحاولان فهم نظرية النسبية
وضعت نفسي بدلا من امينة
ماذا لو انها امي من كانت هناك؟
ماذا لو انه ابي الذي كان هناك؟
ماذا لو انا نفسي لو كنت هناك؟
كيف يحدث كل هذا و لا نزال ندعي الله النصر و لكن لا من مجيب؟
اليس من الادعى ان نحلل اسباب عدم تقبل الله لدعائنا؟ عدم نصرته لنا؟
لماذا تأزم الوضع لهذا الحد ووصل الى ما وصل عليه من مرحلة رهيبة؟
ما كل هذا الحقد و الكره و العنف؟
لماذا كل هذا الكم من رغبة الموت من الطرفين؟
لماذا كل هذا البغضاء و الشراسة؟ هل ماتت القلوب لهذه الدرجة؟
اذا نعم، فنحن جميعا في هذا الوطن العربي نستحق الموت حتى نطهر هذه الارض مننا و نتركها لخلق اخر احق منا بالعيش

حنان عشراوي قالت " نحن لا نريد فساد فتح الاداري، و لكن قطعا لا نريد حماس بديلا عنها، نحن نريد فصيل جديد ينتمي بحق لفلسطين و لقضيتها بعيدا عن اي صراع ديني و هوية دينية و بعديا عن اي شبهات مالية ، عندما كانت دبابات الجيش الاسرائيلي تقتحم مناطق في الضفة او القطاع، لم تكن تضرب اهدافا عسكرية، فقط، بل كانت تقصف مباني وزارة الزراعة و التعليم و الصحة، كانت تستهدف كل ما يتطور و ينمو، كل ما يصلح لبناء حياة البشر
لقد كانت و مازالت حربا على التقدم و التطور، و ليست فقط ضد الفلسطينيين
"
و بناءا عليه
اعتقد انها بالقطع ليست حربا موجه ضد الاسلام او المسلمين، انها ضد الفلسطينيين
كشعب
كثقافة
ككيان
كتاريخ متعدد الفروع و الاصول
و كفلسطين ايضا بكل ما تمثله من معاني بغض النظر عن حقيقتها او وهمها



Amina is my gazan friend
She was born in Qatar and lived for 20 years, almost ten years ago her family decided to go back to gaza and settle there since they started to feel the stability of the situation and this sense of new home is being brought back together again, not to mention this patriotic feeling that there is something you can call home even if it is a passive one.

She enrolled in alazhar university there, the whole family got itself settled and rooted again after long years of estrangement. They were so happy, so as we, we the Palestinians so far far away from the first land, the so called arabs of 48.

The idea of being able to visit and come back to a home started to wave its hand in the foreseeable horizon. Yes, there were rude assaults from Israelis but, the fact remains that something was being done , a homeland being reborn, a life getting started, a come back call shouted at the homeless and the most important thing, a hope is being created, this is how it used to be. The 2000 uprising ignited because of the Israel attack and invasion of al aqsa mosque, surly few were dead, but this didn’t abort the country in delivery status.
There was decent resistance, am not with the Islamic solution as an option for the Palestinian cause since it’s a national case, not a religious one. I call it decent because compared to the hamasian deeds, it is decent. I didn’t hear at that time whether on news channels or from live testamonies that resistance whether from Hamas, Qassam, or even Fatah escape to civil areas which makes Israel hit anything regardless of who is who. Whats the situation now? How many times did I wrote about this with true stories from people living there? A blogger “ ola from gaza” confirmed what hamas is doing now, not to mention all and many other true stories told by people living there.

Am not justifying Israel or its cheap indecent war, am not justifying any action that Israel is taking as an allibay to kill innocent people . I have reached a major point of conflict, am not against defending the country, but if we are at war, action it in a way to protect the Palestinians from getting killed this dreadful way, not to sacrifice them on the alters of the Islamic Palestinian cause which is not Palestinian anymore.

Amina got married and came with her husband to the gulf countries. We haven’t seen eachother eccept for one time few years ago, but the consistency of communication goes back to the merit of internet and mobile phones. Since the beginning of the raids on gaza, and for a period of ten days, I was not able at to pick up the phone and call her, being afraid that I might hear the sentence “ may u live longer” in regards to the eastern concept that her parents died , arabs usually would never say someone died this bluntly, we keen to beat around the bush more.
Finally yesterday I gathered my escaping thoughts and prepared myself to the worst that can happen, her husband told me she is having a nervous breakdown and sleeping right now, thank god that her parents are still alive and haven’t been injured so far, I gasped after some minutes of high tension but couldn’t let go of my constant worries and discomfort.
She called me this very morning, as soon as she heard my voice she started crying like a baby, she cried the tears of someone so helpless to do anything while watching his hands getting ripped and heart being torn apart. The tears of someone who couldn’t find anything to rely on eccept to pray and hold on to hope no matter how weak and fragile it is.

imagine hearing your parents calling, informing you that this might be the last time to hear their voices”
“ we are witnessing a million times within the hour “ *
“if they don’t die form the bullets and bombs, they will from heart attacks and nervous high tension”
“every time they tell me the last night was the most dreadful , only to face the next night with even more brutality. They have no water, no electricity , no nothing, even windows are all broken and there is nothing to shelter them , they are sitting on floor dreading to stand up from fear of getting hit by anything flying in the horizon.”

Hamas hits a messile and then runs to civilian buildings, so Israel hits them along with civilians, Israel doesn’t care”
“ most people have evacuated from the limits of the stip and running to gaza city itself, its started to be over loaded, one bomb can kill at once the same number double the ones died since the beginning of the attacks.”

All the mentioned above is from her own words, I tried calming her down, but soon enough I became histerical myself and I guess we looked like two lunatics trying to figure out the relativity theory . I placed myself in amina’s shoes,
what if its my mother who was there?
What if it is my father?
What if it me myself?
How come all this happen and still we are praying god for victory but in vain ? isnt it more worthy to analyze why god is not accepting any prayer from us anymore?
Why did the situation thrashed to that extent of dreadfulness?
Whats with all the hatred , agony and violence?
Why this attitude of wanting to die from both sides?
Why all this enmity and ferity? Did people’s hearts died out of mercy?
If yes, then all of us here in the Arabic nation deserve to die so to purge this land from us and leave it for other people to create a new life with it.
Hanan Ashrawi said “ we don’t want the corrupted administeration of fatah, neither we need hamas as a substitute, we need a new party that really does relate to the Palestinian cause away from any religious conflict and away from any suspicious deals. When the tanks used to attack areas in west bank or gaza stip, it wasn’t hitting military targets only, it used to hit ministries of municipality, education and health, it was targeting anything that is developing and growing up, anything that will help people build their lives. It was and still a war against progress not only Palestinians>”
According to the above, in my opinion, I am sure that this is not a war against islam and muslims, its against Palestinians, as a nation, as a culture, as an existence , as a multiple history of branches and roots, finally, as Palestine with all of whatever it means regardless of how truthful it is or not.

· Witness: usually when a muslim says an Islamic witness ,its when muslims say “ I witness that there is no other god but the one and only god, and that muhamed is his messenger.”

16 comments:

sandrill said...

دلوقتي يا حفصة حماس أو أي فصيل مقاوم في الشعب الفلسطيني عبارة عن ميليشيا مقاومة شعبية أياً كانت أيدولوجيتها .. فكرة مقاومة المحتل نفسها ملهاش علاقة بأيدولوجية .. ممكن اتفق معاكي إن في وضع طبيعي ممكن أقول ملعون أبو فتح على حماس زي ما بقول في مصر ملعون أبو الحكومة على الإخوان .. بس تحت الاحتلال الفعلي و في وجود مخططات بتجري فعلاً لسلب حقوق الفلسطينيين بشكل يبدو شرعي فأنا معنديش رفاهية تمني وجود فصيل تالت

أي مقاومة شعبية طبيعي إنها تكون موجودة وسط الناس .. مفتكرش إن حضرتك منتظرة إن المقاتلين يطلعوا للقوات الإسرائيلية في المزارع الفاضية اللي حوالين القطاع و يقولولهم اضربونا .. في النهاية المقاوم جزء من شعب رافض لوضع ما و بيقاومه و ده حقه .. الأراضي اللي حماس بتضرب عليها صواريخ هي في الأصل أراضي سكان غزة الحاليين اللي اتطردوا منها و بالتالي الوضع هنا مش حرب .. الوضع عبارة عن جريمة احتلال أرض و طرد أهلها .. فبالتالي لما ييجي أهلها يقاوموا مينفعش أقول للمقاتلين بتوعهم اطلعولي بره و سيبوا المدن .. حرب المدن تصور بديهي لنشاط أي مقاومة شعبية عرفناها قبل كده .. سواء كانوا ياساريين أو قوميين أو يمين ديني أو أي نيلة .. بعدين هو حزب الله مثلاً كان حبا مقاتلين في ملجأ قانا لما إسرائيل قصفته مرتين قبل كده .. مخيمات صبرا و شاتيلا كان فيها مقاتلين مثلاً .. انتي قدام عدو بيحطك قدام اختيار يا إما يسلب حقك يا إما يلغيكي من الوجود .. و هنا سلوك حماس القتالي طبيعي و بديهي .. و أي شعب خاض كفاح شعبي ضد الاستعمار قدم تضحيات قد كده و أكتر من كده كمان .. عندك الجزاير مثلاً و دول مكانوش إسلامييين ولا حاجة

عـلا - من غـزة said...

شوفي يا حفصة

انا تقريبا بحكي مع اهلي كل يوم تقريبا .. وبسمع معاهم على الهواء مباشرة اصوات القذائف والطيارات

كانت اختي بتحكيلي عن ناس بعرفهم .. فلانة اتصاوبت .. فلانة فيه صاروخ دخل غرفتها .. قرايبنا الفلانيين سابوا بيتهم .. معرفش مين من زميلات ماما في الشغل ابنها استشهد
وكل ما يقولولي بستوعب درجة العشوائية ..
محدش ابدا في امان
وكل مرة بحكي فيها مع اهلي .. مع انو معنوياتهم مرتفعة .. وحتى الآن بيتنا آمن نوعا ما
الا ان كل شئ وارد الحدوث .. لا سمح الله

مش هاقولك اني مش خايفة عليهم .. لكن احنا مسلمين .. ومؤمنين ان لا يصيبنا الا ما كتب الله لنا

بصراحة .. انا مش عايزة احكي عن حماس في هادي الفترة .. لأني احتسب ان هما احوج لدعواتنا في هذه الفترة
وللعلم المقاومة الفاعلة حاليا مش بس عناصر حماس

فيه كتير توقعات عن استغلال هادي المأساة سياسيا فيما بعد .. ولكن خلينا نستنى شوية .. مش وقت الكلام هادا

كون حماس "او المقاومين" في حالة حرب .. فهم معذورين بأي شئ يتصرفوه ..

ذكرك لي كشاهدة على ما تفعله حماس .. حسسني بمسئولية كبيرة
يارب ما اكون تجنيت على حد

لكن الى ان تنتهي الحرب .. خياري الوحيد هو الهتاف باسم المقاومة ..

تحياتي

رجل من غمار الموالى said...

يجب ألا ننشغل باختلافاتنا الإيدولوجية والسياسية عن الموضوع الأهم وهو المقاومة ضد الإعتداء الصهيو صليبى المتحالف مع الحكام والقادة الخونة العملاء
....
لا أزيد عن التعليقين السابقين
...
هوجو شافيز ..طرد السفير الإسرائيلى
..ما يحدث فى غزة يستفز مشاعر أكثر البشر قسوة ومادية
..
إنها مأساة العصر
........

انحلت سيور العربه وسقط المهر من الاعياء said...

ازيك ياحفصه
حبيت اقول رايى عن البوست واحصر رايى بعدد من النقاط المهمه
النقطه الاولى
لايوجد فى فلسطين واكاد اجزم فى انه ليس فى العالم العربى باجمعه احد يتجرد لخدمة قضيه ما بدون توجه ينحدر هذا التوجه والايدلوجيا من اقصى اليمين الى اقصى اليسار وان العالم العربى الذى يكاد ينعد م فيه الوسط او متفراعته يمينا اويسارا وهى اشكاليه عظمى فى نمط التفكير العربى الحدى التوجه الذى يعانى عقله الجمعى لما يشبه او هو بالفعل الاهتراء المعرفى وانعدام البوصله الشخصيه لطبيعة نفسه وسؤال لم يستطع حتى الان احد الاجابه عنه من بقعة الزيت فى الخليج الى منتجى اجود انواع الحشيش على ساحل الاطلسى سؤال مفاده من انا؟

ربما حاولتى انتى شخصيا انضاج تجربه فى هذا الخصوص بانشائك حزبا كرتونيا يعبر عن تلك الحاله الماساويه للوجدان العربى تمثل فى حزب لم تعرفى تحديد توجهاته والى اى جهه ينتمى كابناء جيلنا الذى ينعطف يوميا من اقصى اليمين الى اقصى اليسار جيل يستيقظ ليبراليا وينام شيوعيا طبعا غصبا عنه اكيد من الجوع ويحلم بالسرداب وبالمهدى وبالجنه يؤمن بعقيدة السرداب المخلصه وفى اخر الحلم يستيقظ على صوت الممثل الكوميد ى محمد حسين يعقوب وفقهاء دورات المياه ووجه المراه فتنه وحلق اللحيه فسوق والديمقراطيه كفر والشيعه اشد من اليهود والخطر الايرانى والمد الصفوى وسيد شباب اهل الجنه الحسين غلطان فى الخروج وابن باز افضل من ابن الزبير فيقول الواحد مننا وايه فايدة وجع الدامغ ده وماله الالحادويرجع يستغفر ربنا وتبدا الروايه تتكرر

النقطه الثانيه النقطه الاولى جابتلك النقطه صح؟
ما علينا
فلسطين جزء مما سبق رغيه فوق
فصائليه مقيته كلها تريد السطو عل جثة فلسطين الوطن والبشر والاثر لست اريد الكلام هنا عن محاور عن من مع من ومن ضد من ومن يخدم مصالح ومن يحرك من وهذه اجندة من وانته تبع اى اجنده؟؟؟؟؟

فتح بداخلها عوامل فنائها الذاتى صراع على النفوذ حتى قبل وفاة المناضل عرفات صراع عرفات دحلان وغازى الجبالى ومراكز القوى تنفى بشده صلاحية الحركه للقياده والجثه فلسطين ومنح الاتحاد الاوربى والتسول من الخليج والاخوه فى مصر اللى بيعيروا الفلسطينى حتى بالسرنجه والحقنه الشرجيه وان مصر واللى عملتوه مصر ودم ابناء مصر وتراب مصر ودين ام اى حاجه فى مصر فوق دين ام اى حاجه واى حد يعنى


من الاخر فتح قاعدة عشان قيادتها تعيش على قفا البشر حتى لو البشر دول بيعيرهم باللقمه ودحلان يظبط دين ام شعره بالجل والسشوار

اكيد تاريخ فتح كان كله جميل ولم يتنجس الا على يد دحلان والجبالى والرجوب والقيادات الامنيه الوهميه لكيان وهمى النقطه المضيئه الان فى فتح هى
شهداء الاقصى ومن قبلهم العاصفه


حماس اختلف معاه كتير هم ابناء مشروع لم يعرفوا هم انفسهم ابعاده زيهم زي منبعهم الاخوان متاسلمون مسلمون منافقون مش فارقه كتير بس الاكيد انهم بيقاوموا من منطلق ايدلوجى نابع من الدين سواء الدين منهم براء او رضوى طبقا لتصوراتهم الخاصه هم ابناء نقطه واحده جوهريه مستعيدين لافناء اى شى فى طريقهم حتى لو افنوا كل البشر فى
فلسطين

بس الاكيد دلوقت انهم بيقاوموا مع شهداء الاقصى الفتحاويه مع الجبهه الشعبيه اليساريه مع الديمقراطيه مع ابو على مصطفى ومع سرايا القدس الشيعيه تبع الشيخ حسن نصر الله اللى عمل فى لبنان زى مبتعمل حماس فى فلسطين؟
ايه الفرق؟
الشيخ حسن دمر لبنان على روس دين ام اهلها وحماس بتقلده؟؟؟
لازم نزرغط لحماس زى مزرغطنه لنصر الله على هد البيوت على شعب عاوز يتحرر بدون ميموت ولا يتهد قالب طوب احمر على دماغ دين امه عشان عاوز يعيش تحت اى ظرف وعاوز المصريين يروحوا هم يطلع دين امهم ؟؟؟

ليه نصر الله؟؟ بطل والشعبيه والاقصى وابوعلى والقدس ولاد وسخه؟

نصرالله برضه وظف الحرب لصالحه بعد كده ف لبنان سياسيا؟؟؟؟؟

وكنا قعدين قبل كده نسب دين الحريرى وجنبلاط والسنيوره ونحيى البطل تصر الله وبعد كده شقلب هو الطرابيزه على دماغنا امنا وليه الشيخ حسن مضربش ولو صاروخ كاوتش لحد دلوقت؟؟
حمى حمى الاسلام الوهمى
زيها زى ولاد الوسخه بتوع السعوديه الوهابيون وولاد الوسخه عندنا فى مصر حسان ويعقوب والمراكبى ومدرسة الاسكندريه اكيد متعرفهاش والازعر الذى كان ازهراوحمدى رزق وعبدالله كمال وكرم جبر ودوخنى يا ليمونه والملك عبدالله وجده وابوه اللى باعوا فلسطين وطعنوا العرب وملك ملوك افريقيا والاخ منقاش بتاع ايران
اعتقد ان المرحله بصدق بحاجه الى اعادة تجربة حزب هلهلستان الفوضوى الشمولى اللى كله عنده بالجزمه تحت هذا المد الصيهو صليبى وهابى صفوى شيعى اخوانى شيوعى

واشافيزاااااااااااااااه

انحلت سيور العربه وسقط المهر من الاعياء said...

http://www.arabs48.com/

^ H@fSS@^ said...

ساندريل
و ليه ميطلعوش في المزارع الفاضية مادام فيه مكان ممكن ينقلوا فيه منطقة الحرب لحتة بعيدا قدر الامكان عن المدنيين؟
بس معلش
احب اقولك حاجة
قاريبي اللي فلسطينيين و عايشين في لبنان في صبرا
و شاتيلا
و برج البراجنة كانت معاهم اسلحة و مدافع
انا مش ببرر اللي عملته اسرائيل
و لا عمري اخليها من الظلم اللي عليها
بس بديك معلومة انه كانت فيه اسلحة
و ان كان ده ميبررش هجوم اسرائيل عل صبرا و شاتيلا و المجزرة البشعة اللي حصلت
بس مش معنى ان مجزرة حصلت فاحنا نوافق انها تستمر و نقول عن اللي ماتوا " نحتسبهم عند الله شهداء" ما هو انا اصلا مديتش فرصة لطفل صغير انه يقرر، مش انا اللي احكم عن حياته و اخليه يستشهد غصب عنه
لما يكون عدوي بالسفالة الاخلاقية دي و ومعاه قوة جبارة بالمنظر ده مينفعش اقاومه بالمنظر ده
و حرجع اقولك انا مش بعيب على حماس بقدر ما انا منهارة من مناظر الناس اللي بشوفها و من كلام صاحبتي ليا عن الاهوال اللي بتحصل هناك
انا مشكلتي مع الناس
الناس اللي بتموت
اصلا حماس عبال ما ترجع تمسك حكم اذا حصل
مش حيكون فيه شعب تحكمه
ما بين شهداء
لمصابين و جرحى
و خد بالك احنا مش بنحكي عن تعويرة و لا جرح
احنا بنحكي عن رجل مقطوعة و عين طايرة و نسبة عاهات مستديمة حتكون الاعلى في العالم
و اللي متصابوش بدنيا متصابين نفسيا و عصبيا
اقولك ايه
مش عارفة اقولك حاجة
وضع منهار لابعد ما نتصوره احنا
حنقعد نفصص مين السبب من الاول؟؟
معرفش
بس انا حاسة قلبي حيوقف من الصور اللي بشوفها و من الاخبار اللي بسمعها
و كلهم
اطفال
ستات
رجالة مالهاش ذنب
ناس يا عالم
بشر من لحم و دم
انا بدافع عن حق الناس دي ضد اي جهة كانت و اولهم حماس
و تانيهم فتح
و تلاتهم و الى الابد اسرائيل
اخر معلومة حقولهالك
ان حماس السنة اللي فاتت قاتلة ما يقارب 500 فلسطيني بتهمة اشي تجسس و اشي معاداة السلطة
و اسرائيل قاتلة فقط 400 و شوية
تفسيرك ايه للموضوع ده؟
و دلوقتي قلبوا الموضوع بحكم اسلامي و من فترة قبضوا على بنت وولد ماسكين ايدين بعضهم عالكورنيش
هو ده اللي فضيت له حماس
والنعم بصراحة
و ما افضل النعم من كدا حكم

^ H@fSS@^ said...

علا
كوي سانك وصلتي لاني فضلت ادور في انهي بوست انتي معلقة عشان اجيلك

بصي يا ستي
حتى امينة نفسها وسط ما بكت و اتشنجت و كاره لحماس
لكن قالت لي ايش بدنا نسوي
خليهم يقاومو او خلاص
و ان اعن نفسي سكت و زي ما تقول ياسقط في يدي
مش عارفة اعمل ايه
احن اف يموقف ما يعلم بيه الا ربنا
واصلين لمرحلة صراع عالية جدا
و اقصد بيها صراع نفسي بين كدا و كدا
مشكلتي انا بشكل عام هي انسانية
مش عارفة فهمتي قصدي ولا لأ؟
و نفس الوقت مش لاقيه حل تاني
لانه الموضوع اتصعد و اللي كان كان
منه لل اللي كان السبب

^ H@fSS@^ said...

رجل الموالي
يا ريت كانت فيه مقاومة بحق و حقيق
لكن حماس هي الل ياستفزت اسرائيل و ليه؟
بصواريخ فشنك بيضربوها وقت الضهرية و الناس نايمة و متصبش اي هدف و مش بينولن امنها الا السمعة الفارغة
بس في رايي الاعتداء الصهيو صليبي ده مش صليبي خالص
اولا لان الكنايس في غزة بتتقصف هي كمان و الاديرة
و ثانيا لان بوش صهيوني مش صليبي
صليبي دي واسعة اوي و بتلم حواليها كل المسيحيين في العالم و ده يعتبر مغالط للحقيقة و منافي لاغلب توجهاتهم المناصرة للقضية الفلسطينية
و تاني ان كان حد خسر القضية الفلسطينية مناصريها فهي حماس لانهم حولوها من قضية قومية لقضية دينية

^ H@fSS@^ said...

؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ايه يا جحيم
هو انت تغيب سنة و ترجع تفتح عليا النار كدا؟
حيلك يا ابني
تعليقك يستحق يكون بوست بحاله

استعنا على الشقا بالله

شوف يا سيد بالنسبة لحزب هلهلستان فصدقت في تحليلك ليه
لكن معتقدش اني بالسهولة اني اصحى من النوم ليبراليه و انام شيوعية
انا للاسف و الحمدلله شخصية فردية جدا و مش عارفة انتمي لاي فصيل
اعتبره غباء
معنديش مشكلة

موضوع فلسطين ساندريل بيقول ان احنا حاليا معندناش رفاهية انشاء حزب تالت غير وساخة فتح و حقارة حماس
و انا بقول و ليه لأ؟
ليه منطلعش من التجربة الاليمة دي بحزب جديد يرجع مسار الموضوع لاوله و ه و القضية الفلسطينية و فقط؟
لو مش حنطلع حزب جديد دلوقتي حنطلعه امتى؟


عن نفسي
على قد ما زمان كنت مع نصرالله
لكن برضو لما حصل موضوع قصف لبنان كنت يعني متضايقة
بس قصف لبنان مظنهوش كان بنفس عنف قصف غزة
و بما اني مرقعتش بالظغروطة لنصرالله
فمش حرقعها لحماس
على جثتي
حماس لما مسكت السلطة
و مادام هما كانوا ناويين على الجهاد
والفلاح
مبنوش ليه ملاجئ للناس تحميهم من القصف اللي هما عارفين حيجيي عليهم؟؟
مامنوش ليه اكل و ادوية ف يمخازن
ولا هي بس الاسلحة اللي بيامنوها؟؟
و لما هما بياخدوا فلوس من ايران
مش بيجيبوا بيها حاجات للشعب ليه و لا هي بس بتروح لتمويل نظامهم هما؟
و تقلي دي حكومة
شي لله يا حكومة

اخيرا
فكرة اعادة حزب هلهلستان للحياة كانت فعلا في بالي
لانه لو متكلمش دلوقتي
فليخرص صامتا للابد
بس يكون عندي وقت

^ H@fSS@^ said...

و شهادة تانية من صميم قلب المعركة
http://aljazeera.net/NR/exeres/3CCBFC80-AFCE-4CFB-9CB4-475DAA0091F6.htm

اقروا تعليق محمد يوسف عليان

لان اللي قاله لو صحيح
تبقى مصيبة
يعني الناس ماتت و البلد اتدمرت و مافيش كمان اطلاق صواريخ ولا يحزنون

sandrill said...

حفصة

مفيش مخيم فلسطيني واحد مفيهوش سلاح .. و في الوقت ده انتي بتتكلمي عن بلد كان فيها حرب أهلية فعلاً ..المقصود إن مفيش عمليات عسكرية كانت بتمارس من داخل المخيم و إن الهدف الفعلي كان الإبادة

في المقاومة الشعبية يا حفصة مفيش حاجة اسمها مدني و عسكري .. مفيش أساساً عسكريين محترفين في شعب معندهوش جيش نظامي .. مقاتلي حماس أو أي فصيل تاني هما أفراد مدنيين بيقاوموا الاحتلال بالإمكانيات المتاحة ليهم .. الشهيد نزار ريان - و ده كان قائد على مستوى رفيع - في الأصل بيشتغل أستاذ جامعي .. و مقاتلي المقاومة كلهم حرفيين و طلبة و موظفين و عمال بيدافعوا عن أرضهم و أهلهم قدام عدو بيعتدي عليهم

احنا مش بنتكلم عن جيشين بيحاربوا بعض .. احنا بنتكلم عن جيش بيعتدي على شعب محاصر و أرضه محتلة و مسلوبة .. قبل بدء العمليات العسكرية فالحصار نفسه اعتداء على المدنيين .. و الاحتلال اعتداء على المدنيين .. و إذا كان المقاوم معندوش قاذفات و طائرات مقاتلة و مدرعات و أنظمة رصد و دفاع جوي فأبسط حقوقه إنه يستغل تعقيدات حرب المدن كميدان مفروض عليه أصلاً .. دي أرضه اللي هو بيدافع عنها .. و أهل غزة مش طرف محايد في معركة بين طرفين .. أهل غزة هما أهل المقاومين .. و المدنيين اللي بتتكلمي عنهم هما زوجات و أبناء و أقارب المقاومين .. و برضه ده نفس اللي حصل في فييتنام و كوريا و الجزائر

في منطق واضح و بسيط .. ليه يا إسرائيل بتضربي غزة ؟

علشان حماس بتضرب منها صواريخ على المستوطنات بتاعتنا

ليه يا حماس بتضربي المستوطنات ؟

علشان دي أصلاً أرضنا اللي إسرائيل احتلتها

ليه يا إسرائيل بتحتلي أرض الفلسطينيين ؟

عايزين إجابة بقى

عم مينا said...

مش عارف أقولك ايه.. قلبي معاهم

تشاندرا said...

إعلان لو تكرمتى
بس يمكن إن الموضوع و الوقت غير مناسب عشان بتتكلمى الان عن موضوع غزه فلو غير مناسب لا تنشرى هذا الإعلان

الزنا ليس علاقة جنسية
هل قالت مريم : لم أك زانية أم لم أك بغيا ؟
و ماذا قال الله عن يوسف : كذلك نصرف عنه الزنا أم كذلك نصرف عنه السؤ و الفحشاء ؟
مهما كان الموضوع جديد بالنسبة لكم فهو يحتوى مفاجأه ليست بالجديدة فالسلف لايملك من الحق شيئا وكل ما عندهم إتباع الظن
أحمد الله تعالى على خروج الحق . إن كتاب الله يدحض أفكارا كثيرة لأصحابها كتبوها و عاشوا عليها سنوات طويله فليعيدوا النظر فيما كتبوا
الزنا ليس علاقة جنس
http://somethingforthesoul.blogspot.com/2009/01/blog-post_19.html

lastknight said...

عزيزتى الفلسطينيه جدا حفصه .. تأخرت كثيرا فى التعليق عندك .. و حتى الآن لم أرد على تعليقك عندى رغم اتفاقى التام فى وجهة النظر معك .. ببساطه أكتآب حاد مما يحدث .. نحن فعلا فى تيه كعرب و كمصريين و كفلسطينيين .. تيه حقيقى .. عن نفسى أعانى هذا التيه بعنف و شده .. أكتب الآن بعد أن اتهمنى صديقى الصدوق بأنى صهيونى .. تخيلى ؟ ببساطه لأنى عرضت أمام أرقام تحليليه و حقائق تؤكد وجهة نظرى و بواقعيه شديده ( قد أكتب تلك الأرقام فى موضوع قادم عندى أهديه لك أذا استطعت مقاومة الكآبه و العوده للكتابه مره أخرى ) .. عموما أتوقف فقط عند نقطه فى غاية الأهميه أثرتيها .. فعلا .. لماذا لم يبن المقاومون ملاجىء و مخابىء للناس المدنيين بالتوازى مع تراكم أسلحتهم الكرتونيه ؟ لماذا لم يؤمنوا الناس كما فعل المقاتلون المصريون فى حروبهم كلها من 1956 ثم 1967 م 1973 ؟ لماذا ؟ و لماذا اساسا بدؤا باستفزاز المجرم الأسرائيلى بصواريخ كرتونيه قبل أن يستعدوا فعلا لمواجهته ؟
و أن هى مفاجأت حماس التى وعدوا بها ؟
عفوا .. لا يخضرتى هنا سوى طالبان و تبريرهم لأمريكا لغزو و احتلال أفغانستان .. ثم وعود صدام و علوجه التى بررت لأمريكا احتلال العراق ثم برطعات حزب الله التى بررت لأسرائيل تدمير بنية لبنان الأقتصاديه .. و أخيرا المحاكم الأسلاميه فى الصومال التى بررت الغزو الأثيوبى لها
عموما .. دعواتك لأخرج من الكآبه ..و أعود لأكتب ما أعرفه من حقائق و أرقام

^ H@fSS@^ said...

بجد مقدرش اقول غير احيه يا ابو سوسو احيه
بجد اللي هنيه بيقولوا ده مينفعلوش تعليق تاني غير افضل ما يمكن الحصول عليه من سباب و الفاظ

http://www.aljazeera.net/NR/exeres/4FC445E1-E23B-49D9-8201-8CA6A369DEA2.htm

الى اللقاء مؤقتا لغاية ما ارد ان شاء الله

على باب الله said...

كلامك سليم جداً

أتفق معاكي في كل كلمة

و أتمني أن السلام يعم في أرض السلام و لو من باب التغيير