احكم الحكم

إن التطرف هو أن تختار مسكنا فكريا و عقائديا لتقيم فيه راضياً عن نفسك و لكنك لا تريد لغيرك أن يختار لنفسه ما يطيب له من فكر و عقيدة بل تلزمه إلزاما بالحديد أحيانا أن ينخرط معك تحت سقف فكري واحد
زكي نجيب محمود

حكمة جديدة
ميموتش حق وراه مطالب

انا افكر اذن انا حاموووووت
حفصة

عتبات البهجة

"الوقوف على عتبات البهجة دائما أفضل من البهجة نفسها... اجل، البهجة أمر سهل، لكن إذا طمعت فيها قتلتك و أهلكتك."
ابراهيم عبدالمجيد-عتبات البهجة

Thursday, February 12, 2009

سكتناله، قام دخل بحماره

تمتاز الامثال الشرقية بالعموم و المصرية بالخصوص بتفردها في وصف حالة معينة بكل دقة متناهية في اقل ما يمكن من كلمات

و يمكن ان يكون هناك عدة اشكال للمثل تنتهي لمعنى واحد
فعنوان المقالة بيقول سكتناله قام دخل بحماره و فيه كمان المكفائ ليه بصيغة" اديته صباعي، راح اكل دراعي"، معاني بسيطة و فطرية جدا و لكنها بتوصف حالة شخصية بيعاني منها المجتمع المصري حاليا
شخصية المتحرش

في البداية من عدة سنين كان الشارع المصري حر، ومحترم و بيخاف على بناته اكتر من الوقت الحالي، حاليا الشارع المصري مصاب بانواع متعددة من الامراض الاجتماعية و الاخلاقية
زمان كانت البنات و التسات بيخرجوا باي كان ملبسهم او عاداتهم، لكن مكناش بنسمع عن التحرشات دي بالمنظر الفج زي ما هو دلوقتي حاصل، بدت تظهر افكار غريبة بيتم التعبير عنها بجمل من مثال" ما هي البنات لو يحترموا نفسهم و يحتشموا شوية او يتحجبوا حيبعدوا خطر التحرش عنهم و مش حيدوا فرصة للراجل انه يقدر يكلمهم" و للاسف ده كان اول تنازل من البنات من غير وعي للنتايج، و اول نتيجة ليه انها حددت قوتها بنفسها في الشارع و خفضت من سقف حريتها و قيمتها و كرامتها.
زادت نسبة الحجاب، ما بين عن اقتناع، لترغيب، لترهيب، لفرضه بشكل متعسف يصل لحد الضرب و التجريس و تشويه سمعة الغيرمحجبة بانها مؤكد " من البنات اياهم" و لك ان تتخيل عزيزي القارئ ما يمكن ان ياتي في بال البشر مندرجا تحت كلمة اياهم دي
لم نلاحظ انه كلما زادت نسبة تغطية المراة، كلما زادت نسبة التحرشات و استفحالها حتى انها تكررت اكتر من مرة على شكل حفلات تحرش جماعي في اهم و اخطر شوارع مصر، و اعني مصر الدولة و ليست مصر كما يطلق الكثيرون عن القاهرة، تحرشات في المنصورة، الاسكندرية، عدد من مدن الصعيد، و هلم جرا.





يبدو ان الحجاب لم يكن كافيا لردع شهوة المتحرش تجاه المراة، فخرجت علينا موضة النقاب، و مرة اخرى تازلت المراة عن جزء اخر من سقف حريتها و كرامتها و قيمتها في المجتمع، و كانت نتيجتة لكدا انه يا للهول، نسبة التحرشات ارتفعت عن اي وقت قبل كدا و طالت الجميع، منقبة، محجبة بجميع اشكالها، غير محجبة و محتشمة، غيرمحجبة و تلبس بما يليق بها شاعرة بانوثتها و لا تخاف الاخرين، و طالت ايضا، انسات،، متزوجات، بل حوامل و كبيرات في السن.

الغريب انه و بحسب مطالب هذا المجتمع كان طلب التحجب و التستر و التنقب ايضا، و عندما تم ما ارادوا اصبحت المشكلة تقع علينا ايضا لاننا "مخبيين نفسنا و الرجالة يا حرام مش قادرة تتجوز فبيفشوا غلهم فينا" ، بتفكرني المقولات دي بفلم مصري كوميدي ظريف اسمه" تجيبها كدا، تجيبها كدا، هي كدا" و قياسا على نفس الاسم، المراة قلعت، المراة لبست، سوف يظل حال المتحرش على ما هو عليه و على المتضررة اللجوء الى القضاء.
يبدو لي انه فعلا يجب تصعيد الموقف للقضاء في اي مرة يتم التحرش بيها باي امراءة سواء كان تحرش بدني، لفظي، معنوي او نفسي

و سواء كان المتحرش من طبقة عالية او طبقة دنيا فانا متاكدة ان قادر يشبع حاجاته الجنسية و بالتالي ميقدرش حد يقلي اصله هايج و مش لاقي,، و حتى اذا مكبوت جنسيا فدي مش مشكلة بنت حوا انها توفرله طعامه، فمهما حصل، احنا مش بضاعة مرمية في الشارع و هو يجيي ياكل منها وقت ما يحب.

المشكلة التانية اللي بتساعد في انتشار النوع ده من التحرشات هي المراة نفسها، ايوة المراة و بقولها بكل صراحة، سلبية المراة هي اللي خلت الراجل يستقوى عليها، خضوع المراة هو اللي خلى الراجل يزود في تحكمه فيها، اقتناع المراة انها عورة و لازم تتغطى و تتكفن و انها ميصحش ترد على "راجل" مع ان الراجل ده قل ادبه و اهانها في الشارع من غير اي حق، و بعد كل ده لسه بنقيمه على اساس انه راجل، طيب هي ايه الرجولة؟؟ قلة ادب؟؟
و الجزء التاني من شكل السلبية دي هو نفس نظرة البنات للبنت اللي بتشتكي من التعرض للتحرش لها، بسرعة يتهم اتهامها بانه العيب في لبسها و انه تستاهل كونها خرجت للشارع.

النوع التالت من شكل سلبية المراة هو انها مستضعفة نفسها و عايشة دور الرقيقة عشان تثبت انثوتها، اسفه ، بس عزيزيتي حواء الرقة مش شرط الانوثة، و لما الانوثة دي تكون مش عارفة ناوية توصلك لفين عشان تثبتي رقتك و تتقي كلام الناس عنك انك قوية؟ ايه العيب في القوة؟؟ لكل مقام مقال،و لكل فعل رد فعل مساوي له في القوة و معاكس له في الاتجاة، ابسط قواعد الطبيعة مينفعش اكون رقيقة و انا بتتم اهانتي و تجريحي بكلام و نظرات خوفا على انوثتي، صدقيني انتي بكدا بتكوني خلاص تحت خط البشرية في نظر الاخرين..







اخر حالة تحرش تحدث حاليا هي لزميلة في التدوين تم التحرش بيها بشكل اقل ما يوصف بيه انه مقزز و حيواني و لكن احييها الف تحية انها كانت من الشجاعة انها تكتب و تقول اللي اتعرض له و الحمدلله ان الاغلبية مؤيده لموقفها اللي هو تصعيد الموقف و تقديمه للمحاكمة مع انها بتتعرض لتهديدات
و لكن في وسط التعليقات اللي جات لها فوجئت بتعليق من مدون بينصحها بنصيحتينو كان نصه كالتالي:"

اسمحي لي أن أتقدم بنصيحتين متواضعتين

1- استمري ولا تتنازلي عن حقك أبدا
فهؤلاء المجرمون يجب أن يتلقوا عقابهم
فليضِع مستقبله بما يفعله
أسأل الله أن ينتقم منه
أو أن يهديه

2- النصيحة الثانية مبنية على صورتك الشخصية في مدونتك، ولتعذريني
التمسك بالحجاب الشرعي (الشرعي، لا أعني الحجاب الموضة المنتشر) يدفع عنكِ أذىً كثيرا
كما أنني أعتقد أنكِ لا ترضين أن تؤذيننا كرجال، كما لا نرضى نحن لكِ الأذى

شكرا
:)
"

بصراحة توقفت مشدوهة قدام التعليق الفذ ده
اولا: مش عارفة فين هي اذت الاخ المعلق او حد غيره باللبس بتاعها
ثانيا: هو الاخ المعلق مخدش باله انه اعلى درجات الحجاب و النقاب حاصلة دلوقتي و لسه فيه تحرشات؟ حضرته مسمعش عن البنات المنقبات اللي بيتم التحرش بيهم هما كمان؟

تلخيصا لكل الحكاوي دي احب اعرف امتى حنبطل نتنازل؟ و امتى حنبتدي نرد على التحرشات دي و منخافش زي ما اسوور عملت كدا و قبلها نهى رشدي؟ و امتى المجتمع حيبطل انه يعيب على البنت و يتدخل في لبسها و شكلها و منظرها؟؟ يعني فلنفرض ان اسوور دي مسيحية، يعني حتى شرعا متقدرش تلبس حجاب لانه مش منصوص عنه لعامة المسيحيات، فهل ده معناه انه يبقى حلال فيهم التحرش و الاغتصاب
حسب نظرية احمد مهنا الفريدة؟؟





اسئلتي هي كالتالي
ما العمل تجاه هذه الحيوانات المسعورة؟
الى متى سوف تظل المراة المصرية خصوصا و المراة العربية عموما تتنازل عن سقف حريتها الطوبة تلو الاخرى، و التنازل تلو التنازل محاولة ارضاء بما يسمى " مجتمع" و الى متى سوف يظل " المجتمع" يحملها هي عاقبة الامر؟ و في النهاية حنوصل لمرحلة ان الستات ينتهك عرضهم و هما في البيت؟ خلاص للدرجة دي بقينا سلعة و كمان رخيصة؟
اخيرا احب اوجه سلامي لليلى و كل معاونيها، وش بيضحك ببلاهة شديدة

الموضوع منشور هنا بالانجليزي، و اشكر واندرنج سكاراب على احياءها للفكرة في الاصل و على مجهودها الرائع في الترجمة
For English translation of this article please visit this link. thanks alot for wandering scarab for her endless efforts.

13 comments:

أسوور said...

تشرفت بزيارتك وحماسك للموضوع لكن انا اصلا مش محجبة

وهل كونى مش محجبة دة معناه انى بقيت مباحة للجميع؟؟

طب ماذا ان لم اكن مسلمة؟؟

هل وضع القانون فقط للمسلمين والمسلمات والباقى ياكل بعضه؟؟

اشكرك مرة تانية

أسوور said...

التعليق دة ضايقنى فعلا وكويس انى لقيت حد متفق معايا

والله كتر خيرك انت قلت كل اللى كان فى ذهنى

^ H@fSS@^ said...

انا عارفة يا اسور انك مش محجبة
و ده ذكرناه في البوست
هل لو انتي او اي واحدة غيرك مسيحية مثلا يعني م شمفروض عليها الحجاب
فهل ده رخصة لانتهاك خصوصيتها؟؟
مؤكد لا
يا اما تبقى مصيبة

تحياتي و متخافيش
صحيح حيعدي عليكي وقت ضغط شديد
بس ثقي تمام الثقة اننا كلنا معاكي
لانها مش قضيتك لوحدك
دي قضيتنا كلنا

مينو او واندرند سكاراب اهي في كندا بس الموضوع مهم اوي بالنسبة لها و هي كمان لما عرفت اللي حصلك اتاثرت بشدة لان اللي بيحصل بقى فوق الوصف

تحياتي و بلغينا باي شئ تحبي تنشريه او تفعليه و احنا جاهزين
كلنا نهى رشدي
كلنا اسوور
كلنا بنات من حقنا نعيش بكرامة

Desert cat said...

انا تقريبا كل ساعتين بدخل مدونة أسور ولما شوفت الكومنت ده من الأخ اللى بيتأذى لما يشوف صور غير المحجبات بيتاذى ومش بعيد يحصله هياج امال لو شاف فيديو مبتذل هيعمل ايه .. يغن عليه .. ده معناه ان الخلل فيه هو وليس فى غير المحجبات او المحجبات او خلافه
الناس اللى زى الشخص ده مش مهم الانثى لابسه ايه الاهم انها تحمل تاء التانيس علشان يتعب والتعب عنده يمثل اذيه ليه اما التحرش وقلة الادب فهى واجب وطنى من حق كل راجل
يعنى طالما هو حاسس بالاذية يبقى يروح يتعالج هو واللى زيه ويرحمونا من حالات الهيجان بتاعتهم

Migo Mishmish said...

بصي يا ستي
البنت او الست اللي عايشه في دور الضعيفه علشان تبين رقتها وانوثتها تدور على محرم ينزل معاها الشارع.
لو فكرتي في الراجل المصري هتلاقيه زي الكائن الطفيلي عايز حد يأكله حد يغسله هدومة وحد ياخد باله منه ويربله عياله والستات تتلم في بيوتها علشان عنده حالة هياج من البلاوي اللي بيعملها وبيشوفها وبيتكلم فيها
وكائن زي ده المفروض يتربط بسلسله ويحط في قفص.
ما الناس كانت زي الفل قبل ما المجتمع بعتنا يتبني ثقافه البدوية والصحراء. لما تحولت المراه لشيء حتى ولو جوهرة لازم تحط في علبه قطيفه زي ما بيقولوا علشان يحضكوا عالهبل طبيعي ان يتم التعامل معاها على انها مجردة من المشاعر وان ربنا خلقها مبوله للرجاله اسيادها
انا شايفه ان الموضوع يبدأ من البيت ما هي مين اللي بتربي الراجل مش واحدة ست. حاجات بسيطة زي انه يبقى مسئول عن نفسه مش امه ولا اخته اللي تخدمة. ويتعلم يحترم اخته ويحترم حرييتها. وان كان هيدخل فيما يخص اخته تبقى هي كمان من حقها التدخل فيما يخصه
البنت كمان متفرحش باي واحد حاسس بنقص وعايز يفرض عليها وصايه ولا حجاب ولا لبس معين بجحه انه عايز يصنها لسبب واحد بسيط لو مكنتش عجباه على حالها يروح يشوف واحدة تانيه
اي كلب محتاج تربية وفاكر نفسه ممكن يقول كلمتين بايخين ولا يتصرف تصرف مش مظبوط في الشارع لازم ياخد باوسخ جزمة على دماغ اللي جابه ويحبذا لو الجزمة بكعب. مرة وانا ماشيه واحد بستظرف قبل مافتح بقى قام اللي معاه اتلم علشان ديه شكلها مش هاتسكت وهتسمعك كلام زي الزفت
Love,
MishMish

^ H@fSS@^ said...

بصي يا قطتي لو قلتي الكلام ده لواحد من دول مش بعيد يقولنا انتوا بنات قبيحين
عشان بنقول كلام بالصريح
بس خلين انقوله
ما هو يا اما احنا
يا اما كلنا ننضرب في الشارع و محدش يقولنا فيه ايه
انا بجد كان دمي فاي رمن الموضوع نفسه
قوم لما قريت التعليق ده بجد حسيت شعر راسي وقف و ابيض بزيادة
يخرب بيت كدا والله يا شيخة
قال تاذيهم بمنظرها
حاجة تكلكع النفسيات بجد

^ H@fSS@^ said...

اهلا يا مشمش
قلتي عين العقل
نبدا من الست
و لكن حرجع اقول نبدا من الراج لكمان
لو مؤمنين بالمساواة يبقى كل شئ يتقسم على اتنين
لانه مؤكد زي ما في ستات وحشين و رجالة كويسين انه فيه العكس برضو
فلازم نصلح الجزئين
طبعا يعني الواحد بيقعد مع ستات و بيشفو منهم العجب العجاب
و يقول دول ازاي
ستات
الاصلاح لازم يكون على الطرفين
مش طرف واحد

^ H@fSS@^ said...

و نورتوني يا بنات
عاوزة صوتنا يلعلع و يخافوا مننا
ههههههههههههههههههههه

عاشور الناجي said...

متى يجب أن تقول لشيئ ما يا حيوان ؟

http://exmouslem.blogspot.com/2009/02/blog-post_16.html

تشاندرا said...

إعلان لو تكرمتى

الزنا ليس علاقة جنسية
هل قالت مريم : لم أك زانية أم لم أك بغيا ؟
و ماذا قال الله عن يوسف : كذلك نصرف عنه الزنا أم كذلك نصرف عنه السؤ و الفحشاء ؟
مهما كان الموضوع جديد بالنسبة لكم فهو يحتوى مفاجأه ليست بالجديدة فالسلف لايملك من الحق شيئا وكل ما عندهم إتباع الظن
أحمد الله تعالى على خروج الحق . إن كتاب الله يدحض أفكارا كثيرة لأصحابها كتبوها و عاشوا عليها سنوات طويله فليعيدوا النظر فيما كتبوا
الزنا ليس علاقة جنس

http://somethingforthesoul.blogspot.com/2009/01/blog-post_19.html

blue-wave said...

مممممممممممممممم
بالفعل اصبح هذا الموضوع مقززا
لا ادرى لم ؟
من يفعل ذلك ايرضاة لأخته او لزوجته؟
عافانا الله

ذو النون المصري said...

انا مؤيد تماما لكل التحليلات التي ذكرتيها هنا في مقالك و اري ان المراه فعلا تنازلت كثيرا و يجب ان لا ننظر لها كموضوع جنسي
المراه هي اختي و امي و زوجتي
ما حدث لفلانه قد يحدث لعللانهالمهم اري ان لا تتنازل و كان المفروض من الاصل ان لا تتقدم بطلبا لمشوره من المدونين
الموقف واضح و لا يحتاج لشوري
تحياتي
................
التعليق مقفول عن الموضوع اللي بعده ليه؟

bluestone said...

اللي فعلا عايزة اتكلم فيه هو مسألة السلبية اللي للاسف من الطرفين من البنت نفسها ومن الشارع
يعني للاسف المعاكسة او التحرش اللي بيحصل في الشارع لو البنت اعترضت وزعقت مش بتلاقي اي مساندة من اللي حواليها
وقليل قوي ان الناس ماتقولهاش كلام من عينة لمي الموضوع هتتبهدلي بلاش فرجة الناس
إلخ إلخ
وبنات كتير في مواقف كتير بتفضل انها تسكت وخلاص احسن من الفضيحة وسخافات الناس